البورصات الأوروبية ترتفع بالختام مع التقدم في إيجاد لقاح كورونا

يسرنا أن نقدم لكم في ” بوابة اشراق” في هذه الصفحة موضوع ” البورصات الأوروبية ترتفع بالختام مع التقدم في إيجاد لقاح كورونا ”
علما بأن المقال ربما تم اقتباسه والتعديل عليه من قبل فريق التحرير في بوابة إشراق العالم تحت مظلة المشاع الإبداعي لإفادة المتلقي وقد حرصنا أن يظهر لكم كافة المعلومات المطلوبة,ونترككم مع تفاصيل الموضوع . .

أنهت البورصات الأوروبية تعاملات  اليوم على ارتفاع مع بداية التعافي الاقتصادي والتقدم في مجال إيجاد لقاح لعلاج كورونا.

وجاء أداء الأسهم بقيادة قطاع البنوك الذي قفز بنحو 3.9 بالمائة، مع إغلاق كافة القطاعات والبورصات في النطاق الأخضر.

وتأتي مكاسب البورصات الأوروبية مع ارتفاع قوي للأسهم الأمريكية خلال التعاملات حيث ربح “داو جونز” حوالي 400 نقطة.

وقالت المفوضية الأوروبية نهاية الأسبوع الماضي إنه تم منح الموافقة لاستخدام عقار “جلياد” للوباء العالمي في الاتحاد الأوروبي، مما يجعله أول علاج مصرح به للفيروس في المنطقة.

وعلى صعيد البيانات الاقتصادية، ارتفعت طلبيات المصانع في ألمانيا دون توقعات المحللين خلال مايو الماضي على أساس شهري.

فيما تحسنت ثقة المستثمرين في اقتصاد منطقة اليورو للشهر الثالث على التوالي، فيما قفزت مبيعات التجزئة هناك بحوالي 18 بالمائة خلال مايو  الماضي.

ويترقب المستثمرون عقد اجتماع منطقة اليورو لمناقشة السياسيات الاقتصادية، ومحادثات البريكست وذلك في وقت لاحق من الأسبوع الجاري.

وعند الإغلاق، ارتفع مؤشر “ستوكس 600” بنحو 1.6 بالمائة ليصل إلى 371.2 نقطة.

وصعد مؤشر “فوتسي” البريطاني بنسبة 2.1 بالمائة إلى 6285.9 نقطة.

كما زاد مؤشر “كاك” الفرنسي بنسبة 1.5 بالمائة مسجلاُ 5081.5 نقطة، في حين ارتفع مؤشر “داكس” الألماني بنسبة تزيد عن 1.6 بالمائة مسجلاً 12733.4نقطة.

وبحلول الساعة 4:10 مساءً بتوقيت جرينتش، ارتفع اليورو أمام الدولار الأمريكي بنسبة 0.4 بالمائة إلى مستوى 1.1308 دولار.



نشكركم على قراءة الموضوع المعنون بــ “البورصات الأوروبية ترتفع بالختام مع التقدم في إيجاد لقاح كورونا” ونرجو أن نكون نقلنا ما يفيدك ويحوز على رضائك , تابعونا للحصول على المزيد من المعلومات المتنوعة في كافة المجالات .وننوه أن المصدر الأساسي هو المعني بصحة المنشور من عدمه.

إذا كان لك اقتراحات أو ملاحظات بشأن المنشور راسلنا من
هنا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *