أراد شراء لامبورغيني… طفل في الخامسة من العمر يقود سيارة على طريق سريع

أوقف صبي يبلغ من العمر خمس سنوات على طريق سريع في ولاية يوتا في غرب الولايات المتحدة فيما كان يقود سيارة العائلة متوجهاً إلى كاليفورنيا لشراء سيارة لامبورغيني، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية.

ووفقاً لشرطة المرور في يوتا التي أوقفت الصبي الاثنين، فقد غادر منزله بعد جدل مع والدته التي رفضت أن تشتري له هذه السيارة الرياضية الإيطالية الباهظة الثمن التي يحلم بها.

وكتبت الشرطة على «تويتر»: «قرر أن يقود السيارة بنفسه ويذهب إلى كاليفورنيا لشرائها… لم يكن يحمل إلا ثلاثة دولارات في محفظته».

https://twitter.com/UTHighwayPatrol/status/1257388985002930178?s=20

ويظهر مقطع فيديو بثته الشرطة سيارة رباعية الدفع يقودها الطفل وهي تشق طريقها على الطريق السريع بين السيارات والشاحنات التي كانت تتجاوزها.

ثم توقفت السيارة على الجانب الأيسر من الطريق عندما قام الشرطي ريك مورغان بتشغيل صفارات الإنذار.

وأوضحت شرطة المرور في يوتا في بيان أمس (الثلاثاء): «عندما اقترب مورغان من باب السائق، لم يستطع رؤية رأس السائق على المرآة الجانبية».

وقد تمكن الصبي الذي لم يتم الكشف عن هويته، من القيادة لمسافة تتراوح بين ثلاثة وأربعة كيلومترات قبل توقيفه ولحسن الحظ لم يتسبب في وقوع أي حادث.

وقالت الشرطة: «أكدت الأسرة أنه في ذلك الصباح، كان الصبي في رعاية قريب مسن وكان نائماً حين أخذ الصبي مفاتيح السيارة».

 




مرجـــع,,

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *