التخطي إلى المحتوى


أعلنت وزارة الصحة الصينية تعافي أصغر مصابة بمرض كورونا ” عمرها 17 ” يوم ، وشفائها التام دون تأثير على صحتها .

والمثير للدهشة أن الأطباء لم يعطوها أي أدوية لعلاج ” كورونا ” خوفاً عليها ، وإنما تركوها تتغلب على المرض بنفسها ، وكانت تخضع لعلاج عضلة القلب فقط ، إذ كانت لا تسعل ولا تعاني من إرتفاع في درجة الحرارة .

وسُمح للطفلة بالعودة إلى المنزل بعد ظهر يوم الجمعة بعد أن جاءت النتائج سلبية في ثلاثة اختبارات متتالية .

ويعتبر هذا النبأ خطوة هامة في طريق التخلص من المرض القاتل ، خاصةً في ظل وجود مخاوف من إنتقاله إلى الأطفال المواليد والأجنة عبر الأمهات .





Source link

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *