التخطي إلى المحتوى




قال بنك الإمارات دبى الوطنى بدبى اليوم الجمعة إنه باع حصة نسبتها 1.04 % فى شركة الرعاية الصحية مستشفى المركز الطبى الجديد (إن.إم.سى هيلث) مقابل 27.05 مليون جنيه استرلينى (35.55 مليون دولار)، بعد أسابيع من تضرر الشركة جراء عملية بيع على المكشوف من جانب شركة مادى ووترز الأمريكية.


يأتى بيع 2.16 مليون سهم فى إن.إم.سي، أكبر شركة لتقديم خدمات الرعاية الصحية فى الإمارات، بسعر 12.50 استرلينى للسهم بعد أيام من إطلاق مساهمين كبيرين لبيع أسهم بخصم فى المجموعة المدرجة فى لندن.


والبنك تاسع أكبر مساهم فى إن.إم.سى وفقا لبيانات رفينيتيف.


وكان “شاين نيسلون” المسئول التنفيذى لمجموعة بنك الإمارات دبى الوطنى، قد أكد  أن دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة فى مصر يمثل المحرك الأساس لعجلة النمو الاقتصادى.


وقال “نيسلون” إننا سنجد أن تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة فى مصر يقدر فقط بـ 6% من إجمالى محفظة الائتمان، وهناك قدرة كبيرة للبنوك لكى تقوم بإعادة إحياء وتمويل هذه المشروعات بشرط الشفافية الكاملة.


وأضاف المسئول التنفيذى لمجموعة بنك الإمارات دبى الوطنى، قائلا: “عندما ننظر إلى كيف تمول البنوك الأسواق الناشئة، دائما ما نجد أن الرهن أحد وسائل التمويل، لو تحدثنا عن الرهن العقارى ونسبته فى مصر تبلغ 2% فقط وهى نسبة منخفضة”، مشيرا فى ذات الوقت إلى قدرة النظام داخليا على خلق المزيد من فرص العمل وخلق المزيد من رأس المال للشركات الصغيرة والمتوسطة التى لاتزال فى حاجة لتحسين.



راجع المصدر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *