أخبار مصر

80 ألف جنيه تفرق بين زوج وزوجته بأكتوبر.. اقرأ التفاصيل




أقامت زوجة دعوي طلاق للضرر، ضد زوجها، أمام محكمة الأسرة بإمبابة، اتهمته بإلحاق الضرر المادي والمعنوي بها، بعد أن أنهال عليها ضربا، بسبب إنفاقها مبلغ 80 ألف جنيه- ومنحها كمساعدة لصديقة لها- دون أخذ إذنه بسبب سفره خارج مصر، لتؤكد:” زوجي ميسور الحال ويكتنز مبالغ مالية كبيرة بحساباته بالبنوك، وعندما حدثت أزمة مالية لصديقتي وتدخلت لمساعدتها ثار وكاد أن يفتك بي”.


وتابعت:” طردني زوجي من منزلي، وشهر بسمعتي، ولاحقني بالسب والقذف، وطالب بتخفيض نفقات أولاده، ورغم صدور أحكام بنفقة 40 ألف جنيه شهريا -نفقات- رفض سدادها طوال شهور، مما دفعني لملاحقته بدعوي حبس، ليرد بدعوي لإلزامي بتنفيذ الطاعة بشقة نائية”.


وأشارت:” طردني من شقتي واستولي على منقولاتي ومصوغاتي، وحرم أطفالي من نفقاتهم ومصروفاتهم، وقدمت مستندات تفيد تبديده المال- وبخله علي-، وحرمانه لي من حقوقي الشرعية المسجلة بعقد الزواج، وتسببه بالضرر المادي والمعنوي والإساءة لي “.


وصدور حكم النشوز يجعل الزوجة فى موقف المخالفة للقانون والمخطئة فى حق زوجها مما يسقط حقها فى نفقة العدة والمتعة ويحق للزوج استرداد ما أداه من مهر ومتاع إذا ما تم تفريقها بحكم قضائي كونه يثبت أن الخطأ كله من جانب الزوجة .




 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى