أخبار السعودية

محليات السعودية: وزير الإعلام يتفقد مقار منظومة الإعلام بالمشاعر المقدسة


تفقد معالي وزير الإعلام الأستاذ سلمان بن يوسف الدوسري ، مقار منظومة الإعلام في المشاعر المقدسة.
ووقف معاليه في مستهل جولته على مستوى الاستعدادات في مقر وزارة الإعلام في مشعر عرفات، واطلع على التقنيات المستخدمة في عربة البث المتنقلة التابعة لهيئة الإذاعة والتلفزيون المخصصة لتغطية الوقوف بعرفة، ثم انتقل بعد ذلك إلى برج جبل الرحمة، واطلع على الأستوديو التلفزيوني المتنقل التابع للهيئة.
كما زار معاليه المركز الإعلامي الذي هيأته وكالة الأنباء السعودية “واس” بمشعر عرفات، الذي يشتمل على التجهيزات الإعلامية اللازمة لتسهيل العمل الإعلامي لجميع الصحفيين المحليين والشركاء الدوليين.
بعد ذلك؛ انتقل معالي وزير الإعلام إلى مقر الوزارة في منى، ووقف على جاهزية أستوديوهات هيئة الإذاعة والتلفزيون.
كما زار معاليه مركز وكالة الأنباء السعودية “واس” الإعلامي في مشعر منى، والتقى بفريق العمل.
وفي ختام زيارته التفقدية، أكد معاليه عظم الدور الذي يقوم به الإعلاميون في إبراز جهود المملكة في خدمة حجاج بيت الله الحرام، والاهتمام الذي يوليه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد رئيس مجلس الوزراء -حفظهما الله- للتيسير على حجاج بيته الكريم.
يذكر أن هيئة الإذاعة والتلفزيون لديها 100 مراسل ومذيع، إضافةً إلى حوالي 100 كاميرا متنقلة، كما أعدت أكثر من 700 مادة إخبارية، بـ 12 لغة، إضافة إلى غرفة عمليات لدعم الخدمات اللوجستية، فيما تم تعزيز فرق الإنتاج بكوادر متخصصة في التغطية الميدانية وتحرير الأخبار، وإضافة وحدات متنقلة لبث التقارير من مواقع مختلفة في المشاعر المقدسة.
من جهتها تعمل وكالة الأنباء السعودية على نقل وتغطية مناسك الحج من خلال 87 مراسلًا ميدانيًا في المشاعر المقدسة و43 مكتبًا ومراسلًا داخل وخارج المملكة ، وعززت شراكاتها الإعلامية الدولية في هذا العام بـ 10 شراكات دولية لبث المواد الإعلامية بـ 22 لغة جديدة ، إسهامًا منها في إيصال الرسائل الإعلامية للمملكة وتوثيق مختلف جوانب مناسك الحج وأماكنه الدينية وما تمثله من مكانة لدى الحجاج .



نشكركم على قراءة الخبر ونود التنويه على أن فريق اشراق العالم قام باقتباس خبر “وزير الإعلام يتفقد مقار منظومة الإعلام بالمشاعر المقدسة” والتعديل عليه والمصدر الأساسي هو المعني بصحة الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى